Analytical comparative study of the Umayyad mosaics in Tiberius and Jericho

Gamal Abdel-Rehem Ibrahim Hassan

Cairo University || Egypt

Khayriah Mohammad Hamdan Hamadneh

Palestine Technical University || Kadory || Palestine

DOI PDF

The aim of the research was to analyze the artistic decorations of the mosaic of the ancient Umayyad civilization in Palestine in the light of a comparative study between the most important umayyad palaces in Khirbet al-Minya in Tiberias and Khirbet al-Masrif in Jericho.  There is no doubt that the archaeological site of Khirbet al-Monaina in Palestine has played a major role in the decoration of floors and walls, where we find it covering the dome above the top of the huge hall of the palace and take geometric and floral motifs, in addition to covering some of the floors of rooms filled with many mosaics of various shapes and use.  On the other hand, there is a consensus among archaeologists and Islamic arts that the ruins of Khirbet al-Mafjar are unique architectural buildings in Palestine, which represent one of the important examples in the history of Islamic art in the Umayyad period, because of its possession of fine art decorations and various materials of plaster, in addition to mosaic floors and frescoes, as well as buildings rich in examples of patterns used by the Umayyads in architectural decoration.  After the comparative analytical study of the Umayyad mosaic in Khirbet al-Mania in Tiberias and Khirbet al-Mafjar in Jericho, the research found out and discovered the similarity, similarity and differences between them.  Keywords: Umayyad mosaic, Mosaic technique, Mosaic comparison. 

 

دراسة تحليلية مقارنة للفسيفساء الأموية “في طبريا وأريحا “

جمال عبد الرحيم إبراهيم حسان

جامعة القاهرة || مصر

خيريه محمد حمدان حمادنه

جامعة فلسطين التقنية خضوري || فلسطين

هدف البحث إلى تحليل الزخارف الفنية لفسيفساء الحضارة الأموية العريقة في فلسطين في ضوء دراسة مقارنة بين أهم قصور بني أموية بخربة المنية في طبريا وخربة المفجر في أريحا.  فلا شك أن الموقع الأثري لخربة المنية في فلسطين قد لعبت فيه الفسيفساء دورًا كبيرًا في زخرفة الأرضيات والجدران، حيث نجدها تغطي القبة التي تعلو القسم الأعلى من القاعة الضخمة للقصر وتتخذ أشكالا هندسية ونباتية محورة، بالإضافة إلى تغطية بعض أرضيات الغرف المليئة بالعديد من اللوحات الفسيفسائية متعددة الأشكال والاستخدام.  وعلى الجانب الآخر فثمة إجماع عند علماء الآثار والفنون الإسلامية أن آثار خربة المفجر من المباني المعمارية الفريدة في فلسطين، والتي تمثل إحدى النماذج المهمة في تاريخ الفن الإسلامي في العصر الأموي، وذلك لامتلاكها الزخارف الفنية الدقيقة والخامات المتنوعة من الجص، بالإضافة إلى الأرضيات الفسيفسائية والتصوير الجداري، كما تعد من المباني الغنية بالأمثلة على الأنماط التي استخدمها الأمويون في الزخرفة المعمارية.  وقد توصل البحث بعد الدراسة التحليلية المقارنة للفسيفساء الأموية في خربة المنية في طبريا وخربة المفجر في أريحا، إلى معرفة واكتشاف ما بينهما من تشابه وتماثل واختلاف.  الكلمات المفتاحية: الفسيفساء الأموية، تقنية الفسيفساء، مقارنة الفسيفساء. 

==> أرسل بحثك <==