The morphological lesson of the Algerian scholar Noureddine Abdelkader
in his blog is the morphological message from complexity to facilitation

Fatima Abdulrahman

University of Awlad Fares Chlef  ||  Algeria

DOI PDF

As language is the container of the idea of ​​the nation, and culture, and a means of understanding between the children and a tool to express among themselves, and part of its identity, and its personality was necessary for its children to maintain sound sound, and by controlling the rules, and delivery to the emerging generations in the simplest and easiest ways, Do not alienate them, this is what we find in the Algerian scientists in their blogs in general and the language of the language, especially those who tried to facilitate the linguistic sciences in general, and morphological especially because it is a difficult science in which the student needs to understand the nails to catch the rules so as not to slip in a simple way easy to preserve the T on the one hand, and on the other hand Granulation material has so entrenched in his mind, and this is what we find when Nur al-Din Abdul Qadir in his Morphological What is the Algerian sign, Noureddine Abdel-Kader ?, and what is his method of teaching exchange through the author of the letter Alsrafif ?, Is this really facilitated the rules of morphology and what is the purpose of that? And what is his way of teaching this morphological material? Keywords: grammar, language, exchange, lesson.

الدرس الصّرفي لدى العلامة الجزائري نور الدين عبد القادر
في مدونته الرسالة الصّرفية من التعقيد إلى التيسير

فاطمة عبد الرحمن

جامعة أولاد فارس الشلف || الجزائر

لمّا كانت اللغة هي الوعاء الحاضِنَ لفكرة الأمة، وثقافتها، ووسيلة للتفاهم بين أبنائها وأداة للتعبير فيما بينهم، وجزءًا من هويتها، وشخصيتها كان لزاماً على أبنائها الحفاظ عليها سليمة صحيحة، وذلك من خلال ضبط قواعدها، وإيصالها إلى الأجيال الناشئة بأبسط الطرق وأيسرها، وتحبيبهم لها لا تنفيرهم منها، هذا ما نجده عند علماء الجزائر في مدوناتهم اللغوية عامة والصرفية خاصة الذين حاولوا تيسير العلوم اللغوية عامة، والصرفية خاصة لكونها من العلوم الصعبة التي يحتاج فيها طالب العلم إلى أظافر الفهم ليمسك بها القواعد حتى لا تفلت بطريقة بسيطة سهلة حفاظا على الوقت من جهة، ومن جهة أخرى تحبيب المادة له حتى ترسخ في ذهنه، وهذا ما نجده عند نور الدين عبد القادر في مؤلفه الصرفي الرسالة الصرفية الذي بسط ويسر القواعد الصرفية وجعلها في متناول المبتدئ فمن هو العلامة الجزائري نور الدين عبد القادر؟، وما منهجه في تدريس الصرف من خلال مؤلفه الرسالة الصرفية؟، هل فعلا يسر هذه القواعد الصرفية وما هدفه من ذلك؟ وما طريقته في تدريس هذه المادة الصرفية؟ الكلمات المفتاحية: القواعد، اللغوية، الصرف، الدرس.

==> أرسل بحثك <==